الرئيسية / بيولوجي / حقيقة الفيروسات – هل تصنف ضمن الكائنات الحيه ؟

حقيقة الفيروسات – هل تصنف ضمن الكائنات الحيه ؟

حقيقه الفيروسات - هل تصنف ضمن الكائنات الحيه ؟

حقيقة الفيروسات

– هل الفيروسات تعتبر ضمن الكائنات الحيه !؟

يسأل العلماء هذا السؤال كل يوم عند محاوله معرفه كيف ترتبط الكائنات الحيه

المختلفه مع بعضها البعض , الاجابات ليست سهله او تافهه .

– استخدام الانتماءات البيولوجيه ليس فقط لبناء كتالوج للحياه ولكن ايضا لفهم

كيف تطورت الحياه الي اشكالها العديده المتحدقه باستمرار .

– الفيروسات هنا مثال ممتاز حيث تشكل مشكله لعلماء الاحياء “علماء البيولوجي”

لانهم لايمتلكون خلايا وبالتالي لا تقع في أي من المجموعات الثلاث الرئيسيه

أو مجالات الحياه التي تقوم بها جميع الكائنات الحيه الاخري كالبكتريا والعدوي

“شكل مختلف من الميكروبات” وحقائق النواه كالنباتات والحيوانات والفطريات وغيرها ..

اراء العلماء

– ويري بعض العلماء ان الفيروسات لا تعتبر كائنات بل ينظر اليها علي نحو افضل

باعتبارها ماده وراثيه مارقه لايمكن ان تتكاثر بنفسها وتحتاج الي اختطاف خلايا مضيفه

ويعتقد علماء آخرون ان الفيروسات تطورت من كائنات خلويه ومن ثم تعد مجالا رابعا للحياه

وقد تعززت هذه النظريه الاخيره من قبل اكتشاف حدث قبل 10 سنوات الفيروسات

العملاقه التي هي اكثر مماثله لاشكال الحياه الخلويه , ولكن دراسه جديده نشرت

في مجله العلوم علي جينومات هذه الفيروسات العملاقه تجعل هذه الفكره موضع تساؤل

فهل يستوجب علي العلماء البدء في البحث عن أصول الفيروسات مره اخري !!

– الفيروسات صغيره جدا , تتكون عاده من ماده وراثيه “DNA او RNA عمها الجزيئي”

وغالبا ماتحيط بها طبقه بروتين تسمي “capsid” واحيانا مع طبقات اضافيه اخذت

من خليه مضيفه , حيث يمكن للفيروسات فقط التكرار داخل خليه المضيف عن طريق

القرصنه “عمليه التمثيل الغذائي” وكل مجال من مجالات الحياه معرض لهذه العمليه .

من اين يأتون ؟

تحاول النظريات المتنافسه شرح كيفيه تطور الفيروسات , يصنف احدهم الفيروسات

علي انها احد احفاد السلالات القديمه من الكائنات الخلويه التي عاشت داخل خلايا اخري

وتبسيط هيكلها مع مرور الزمن وهذا مايجعلهم الناجين الوحيدين من المجال الرابع

المفقود منذ فتره طويله . فاذا تطورت الفيروسات من الكائنات الحيه فمن المنطقي

ان نفكر فيها علي انها حيه الان .

اراء اخري

هناك نظريه اخري تقترح ان الفيروسات بدأت كعوامل وراثيه مارقه حيث انها قادره علي

نسخ او قطع نفسها من الجينوم ومن ثم الصاقه في اجزاء اخري من الحمض النووي .

في هذه الحاله ستكون الفيروسات نتيجه الحوادث الجزيئيه التي اصبحت تتطور بانتظام .

– حتي الان لم يحدد ماهية الفيروسات حيث ايجاد الصله بين الحياه الخلويه والخلويه

او اثبات العكس ..

 

المصدر 

 

عن Nour

أحد مؤسسي موقع علوم

شاهد أيضاً

عمي الألوان Color blindness

عمي الألوان Color blindness

عمي الألوان Color blindness   عمي الألوان ليس شكلا من أشكال العمي علي الاطلاق !! …

error: Content is protected !!